جولة في الصحافة الفلسطينية


اهم الاخبار

وكالة مدار الإخبارية: تصدرت تأكيدات الرئيس محمود عباس في الذكرى الـ14 لاستشهاد القائد ياسر عرفات بأن النصر قادم لا محالة والاحتلال إلى زوال، ووحدتنا الوطنية هي سلاحنا الأقوى لمواجهة مشاريع التصفية، وذلك خلال كلمة له ألقاها في ذكرى قائدنا المؤسس ياسر عرفات عناوين الصحف المحلية (القدس، والحياة الجديدة، والأيام) الصادرة اليوم الأحد 11 تشرين الثاني/نوفمبر 2018.

وتطرقت الصحف الثلاث في أولى عناوينها الى خبر ارتقاء الشاب محمد شريتح شهيداً متأثراً بإصابته برصاص قوات الاحتلال خلال مواجهات قبل أسبوعين، بالإضافة الى إحياء مؤسسة ياسر عرفات ذكرى استشهاد القائد أبو عمار في قصر رام الله الثقافي أمس وسط حضور العديد من المستويات السياسية الفلسطينية وبمشاركة جماهير شعبنا الفلسطيني.

وفي أولى عناوين صحيفة القدس لليوم وردت تصريحات جيسون غرينبلات المبعوث الأمريكي الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط والتي قال فيها:  “قريبا ستطرح خطة السلام وعلى الطرفين تقديم تنازلات”، بالإضافة الى تصريحات آخرى للسفير القطري محمد العمادي والتي جاء خلالها: نعمل لتحريك عجلة الاقتصاد “الميت” في القطاع، وعن مصادر مصرية تأكيد أن التهدئة في غزة ستسمر لعامين، والكشف عن نفق جديد أسفل القدس القديمة.

ونقلت القدس عن المجلس الوطني تصريح قال فيه “شعبنا استلهم شجاعة الشهيد المؤسس”، وتجديد حكومة الوفاق الوطني  دعوتها لنبذ الانقسام، وعن خبراء الطقس قولهم أن المنطقة قد تشهد أمطارا غزيرة الثلاثاء، وارتفاع عدد ضحايا السيول في الأردن غلى 12 شخصاً.

وفي الصحيفة الرسمية الحياة الجديدة وردد خبر مشاركة رئيس الوزراء د. رامي الحمد لله نيابة عن الرئيس محمود عباس في منتدى باريس للسلام، بالإضافة الى قيام وفد المجلس الوطني برئاسة الأحمد يطلع رئيس البرلمان اليوناني على الأوضاع الفلسطينية.

وعن أمين عام الرئاسة الطيب عبد الرحيم ورد في الحياة قوله” لقد راهن الذين قتلوك على اقتلاعك من الذاكرة لكنك تجذرت فينا أكثر”، بالإضافة الى تصريحات سياسيون اعتبروا فيها أن التهدئة جسر عبور لتكريس كيان حماس في غزة ضمن “صفقة القرن”.

ولفتت الحياة أيضاً الى خبر مصرع شخص بعدما جرفته السيول عن سقوط أمطار غزيرة في الكويت.

أما عن صحيفة الأيام فقد ورد فيها تصريحات إسرائيلية جاء فيها أن الموافقة الإسرائيلية على دخول الأموال القطرية الى غزة تعمق الانقسام الفلسطيني، وتوجه رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتياهو الى باريس.

ولفتت الايام الى خبر كشف فرنسا عن تفاصيل إحباط مخطط لاغتيال الرئيس ماكرون قبل عدة أيام، وسلطات ولاية فلوريدا الأمريكية تأمر بإعادة فرز الأصوات بانتخابات مجلس الشيوخ وحاكم الولاية، وتأكيدات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والتي قال فيها أطلعنا الرياض وواشنطن وباريس على تسجيلات صوتية في قضية خاشقجي،  ووصف رئيسة حزب ميرتس اليساري الإسرائيلي رئيس حكومتها بأنه يدير بيئة تتصف بالإجرام المنظم، وتحذير الرئيس اللبناني من حلول غير مقبولة لتوطين اللاجئين الفلسطينيين

اخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة × 4 =