الاحتلال يقمع مسيرة تضامنية مع الاسيرة الجريحة “اسراء الجعابيص ” في القدس


القدس

وكالة مدار الإخبارية: قمعت قوات الاحتلال، بالقوة، مساء اليوم السبت، مسيرة تضامنية مع الأسيرة المقدسية الجريحة إسراء جعابيص، في شارع الزهراء وسط القدس المحتلة.

وافادت الوكالة الرسمية نقلا عن مراسلها في القدس  إن الاحتلال ألقى القنابل الصوتية والغازية على جموع المشاركين الذين انتظموا في المسيرة وسط هتافات وطنية وأخرى تطالب بإطلاق سراح الأسيرة جعابيص.

وأوضح أن قوة كبيرة ومعززة من عناصر الوحدات الخاصة بقوات الاحتلال وصلت المنطقة وشرعت على الفور بقمع المسيرة التضامنية ومهاجمة المشاركين والمشاركات دون تبليغ عن اعتقالات أو اصابات مباشرة بين صفوف المشاركين.

وكان عشرات المواطنين شاركوا اليوم في وقفة تضامنية مع الأسيرة إسراء جعابيص وإسنادا لكافة الأسيرات القابعات في سجون الاحتلال بساحة المهد بمدينة بيت لحم.

يذكر أن الأسيرة المقدسية جعابيص بدأت تعاني من تقيّحات وإفرازات جلدية، إضافة لانتشار الدمامل في أماكن الحروق، خاصة وراء الأذنين، في ظل تواصل اعتقالها في سجون الاحتلال دون تقديم العلاج اللازم لها، ومع فشل كافة الحملات والمناشدات التي تم إطلاقها لإنهاء معاناتها بالإفراج عنها وتقديم العلاج من الحروق التي أصابتها نتيجة انفجار في سيارتها قرب حاجز عسكري على مدخل مدينة القدس المحتلة.

اخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إحدى عشر + عشرة =